Obstacle Breakers


Lina Fayyad wants to hear your inspirational story! She wants to know what obstacles you overcame! The most inspirational story will win free personal trainer sessions for a month from Lina personally!
69
votes

عزلة تامة و اتصال مباشر


2017-08-25 11:12:48
Edit Idea »

السلام عليكم 

اصعب شي انك تكتب عن حالك و تحكي عن قصة انت عشتها لانه باختصار الكتابة بكل مكوناتها بشوفها كالبوم صور في كل صورة حكاية 

لهيك حبيت احكي من خلال وصف القصة كأنها صور و كل فترة بحد ذاتها تحمل الكثير من هذه الصور 

الصورة الاولى : خلف هاي الشاشة موجود شاب في أوائل الثلاثينيات من عمره نشأ في بيئة محافظة متل كل الشباب في مجتمعنا الأردني 

الصورة الثانية : بدأ شغفي بالتصوير وانا طفل ما تجاوزت الثانية عشر من عمري اول كاميرا مسكتها كانت من نوع كوداك ايّام الفلم يلي كنّا نروح نعمله تحميض و بالغالب يطلع اكثرية الصور ضاربة و مش واضحة 

الصورة الثالثة : الاستاذ المصور أديب عطوان بحكم الجيرة كنت اشوفه كثير و هو حامل الكاميرا و بصور و بس كنت اروح عالمدرسة و اشوف الصور بالمناهج الدراسية و يلي غالبيتها من تصوير الاستاذ أديب اول شي أفكر فيه أني بدي أصير مثله و أصير مصور 

الصورة الرابعة : اخوي الكبير ابو زيد جاب كاميرا من نوع سامسونج و كانت من كاميرات الديجيتال يلي بتحط بالجيب 

كنت كثير مبسوط و أضل أصور فيها 

الصورة الخامسة : انتشر الانترنت و صار في كل بيت تقريبا بديت انا أفوت على فيديوهات شرح عن التصوير طبعا كانت اغلبها باللغة الانجليزية و ما كنت فاهم اشي بس كنت احس بسعادة أني بدي أكون هيك و اشتري كاميرا احترافية في يوم من الأيام 

الصورة السادسة : قررت اشتري كاميرا و لانه أسعار الكاميرات عالي جدا كنت اروح أتعرف على الأنواع و الأسعار و حددت شو بدي كاميرا فكانت اول كاميرا من نوع نيكون و بلشت أصور و أزيد من مهارتي بالتصوير و يوم عن يوم بديت اعرف وين نقاط الضعف و كيف أحسنها 

الصورة السابعة : وصلت لمرحلة صار لازم انقل التجارب الفردية و التعليم الذاتي لعلم حقيقي و دورات أكاديمية ليكون في قاعدة امشي عليها و أصور بطريقة أصح و هون بلشت ابحث عن اماكن لتعليم التصوير شاركت بالجمعية الاردنية للتصوير و استفدت كثير من الدورات يلي اخذتها بالاضافة لمتابعة برنامج على اليوتيوب للمصور الكويتي خالد عبد الغفور كان اسمه دقائق فوتوغرافية كان من اروع البرامج سلاسة و مباشرة في إيصال المعلومة 

الصورة الثامنة : في عام ٢٠٠٩ شاركت بمسابقة تصوير لأول كانت على مستوى المملكة و حزت على المركز الثاني فيها 

هون بلشت اخد الموضوع لمرحلة اكبر 

الصورة التاسعة : كنت انقهر من مصطلح سر المهنة و كأنو القضية كانت بالنسبة للمدربين ابقاء طرف مبهم لضمان بقاء الحاجة لهم فكانت بدايتي بمجال التدريب و بلشت أعطي دورات مجانية لابناء المخيمات و كنت في كل مرة أستفيد و ازداد خبرة من قبل 

الصورة العاشرة  : في احدى الدورات تعرفت على شاب مليئ بالطاقة و الشغف لصناعة الفيديوهات المصورة و هون بلشت أتعمق بمجال صناعة الأفلام و ترددت على نوادي الأفلام و قرأت و لأني بحب الكتابة بديت اكتب سيناريوهات و أعد محتوى لبرامج و كنت أحب انها تطبق على ارض الواقع ولكن متل كل مرة كان العائق المادي ينسف الفكرة 

الصورة الحادية عشر : بفضل الله و بدعم كثير من الأصدقاء تنقلت بين ادوار فريق الانتاج من مساعد مصور الى مصور لحتى تمكنت أوصل لأكون مخرج و صانع أفلام وثائقية فكان فيلمي الاول و اسمه جلزون و هو عن حي عشوائي يقع على أطراف مخيم البقعة و الحمد لله قدرت أوصل صوت أهل الحي للناس و تم استضافتي عبر قناة رؤيا لنحكي عن هاد الحي و الواقع المؤسف يلي بعيشه سكانه 

الصورة الثانية عشر : بالتعاون مع جمعية faith matters البريطانية انتجنا برنامج يشرح قانون أردني و الهدف من البرنامج تعريف الشعب بوجود هذا القانون و كيف يستخدموا و كان البرنامج اسمه صفر ع الشمال 

الصورة الثالثة عشر : شغفي بالتصوير قادني لأكون ضمن فريق شبكة الاعلام المجتمعي عمان نت و كنت أغطي الفعاليات يلي بتصير بالأردن و خصوصا الفعاليات التي كانت تخص أهالي الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال 

الصورة الرابعة عشر : لا تخلوا حياة الانسان من التحديات و كنت كثير أوقات أوصل لمرحلة من الياس و فقدان الثقة لانه كنت بحاجة لأكثر من كاميرا و كنت ما عندي القدرة لأني اشتري معدات فكنت استأجر المعدات اللازمة و أنجز العمل و هاد الشي صعب جدا لانه العائد المادي بكون ضئيل جدا بعد توزيعه ما بين ايجار معدات و أجور فريق عمل و توابعه و كمان اكبر تحدي إنّو اذا بدي اشتري كنت اعمل مفاضلة بين الأمور الاساسية بالحياة و التصوير فكانت الكفة دائما ترجح لأساسيات الحياة 

الصورة الخامسة عشر : بعد انعزال خفيف عن عالم التصوير دخلت بسنة ٢٠١٧ و حكيت هاي السنة ما حرحمها فكانت بداية لعام جديد مليئ بالافكار و الطاقة و التحدي و كانت الولادة من جديد

الصورة السادسة عشر : فيلم لينا بدأت السنة بإنتاج فيلم عن فتاة رسامة اقل ما يمكن ان أقوله عنها انها موهوبة  و أسميته على اسمها لينا فكانت البداية لتنفيذ اعمال اخرى لمختلف الجهات و المؤسسات أهمها مجلس اعتماد المؤسسات الصحية و شركة البريد السريع dhl و غيرها 

الصورة السابعة عشر : علي الزبيدي و توسيع العمل 

في شهر الخير شهر رمضان بدأت انا و الصديق علي بتوسيع مجال عمل في مؤسسته trio production و يلي كانت مؤسسة لإنتاج المحتوى الصوتي السمعي و عليه بدانا بإدماج خبرتي بإنتاج الأفلام مع خبرته بالانتاج الصوتي لنكمل بعض و ننطلق نحو تحقيق اهدافنا بان نكون مؤسسة انتاج فني تقدم الخدمة لطالبيها بافضل جودة و دقة و عشان هيك اشتريت معدات أساسية مهمة لصانع الأفلام و بداء المشوار 

الصورة الثامنة عشر : من بداياتي بالتصوير و حتى الْيَوْمَ اتعلَّم و اتابع كل جديد فيما يخص التصوير فأنا على قناعة بان العلم لا ينتهي و الموهبة تحتاج تدريب مستمر لتزداد قوة 

 

ختاما 

التصوير ما هو الا عزلة تامة و اتصال مباشر 

عزلة عن العالم بكل عشوائيته و سوء انتظامه 

اتصال تام مع ما يكون داخل العدسة و ما تريد للناس ان يروه من خلالك 

 

دمتم بعافية 

بلال عمر



What is Working Dreamers?

A competition-based online platform that empowers companies and individuals by giving them the opportunity to work together to find the best ideas for the projects. It operates via a voting system that filters the ideas and allows the project’s pre-set jury to select the winner.

How can I participate?

Select Add Idea, enter all the information required, then submit the form. We look forward to knowing your idea!

What is the deadline?

Deadline is in 0 minutes. That’s the last day you can submit or edit your idea.



What can I gain?

The exposure and credit for having the winning idea. Honest feedback on your idea so that you can work to enhance, learn and come up with new ideas!